Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

Présentation

  • : taysir assistance
  • taysir assistance
  • : medicalised transport,medical assistance, plastic surgery
  • Contact

STOP II

Rechercher

         187882 146207682119751 1124221 n

شكرا للزيارتكم

22 octobre 2010 5 22 /10 /octobre /2010 12:46

 

التوزن القوي الحمضي

 

كباسكال = 0.133 × مم   Hg 

مم Hg= 7.502×  كباسكال

I.فيزيولوجية التوازن القلوي الحمضي 

يعرف التوازن بمجمع العناصر الفيزيولوجية التي تعادل البه داخل الخلايا وخارجها . في حين يكون فيه الجسم معرضا دائما الى اعتداءات حمضية وقلوية . كل خلل يصيب هذا التوزان يشكل اضطرابات خطيرة غير متلائمة مع الحياة

نستعمل أحادية البه التي تمثل اللوغاريتم العكسي لكمية أيون الهيدروجان

به الشراييني : 7.40 ±0.02

به داخل الخلايا له قيمة تختلف من نسج الى آخر

 حصيلة أيونات الهيدروجان 

المداخيل 

تتكون من الإتيان الغذائي والإستقلاب الخلوي

الإتيان الغذائي : في الحالة الفيزيولوجية يكون الإتيان الغذائي لأيونات الهيدروجان 

متعلقة بالبروتينات : 10 غ من البروتين تطلق 6-7 ممول أيونات (⁺H). تتمثلفي البروتينات الفوسفورية والبروتينات المركبة من كمية كبيرة من الأحمضة الأمنية الكبريتية

العناصر الزيتية الأمينو فوسفورية ، تعطي التغذية العادية من 50 الى 100 ممول أيون هيدروجان في 24 ساعة

الإستقلاب الخلوي: يمكن أن يؤدي الى تكوين أحمضة كربونية        ( بمفدورها إعطاء CO2 : جزيئية حمضية ) سيتونية ولكتية

 المنافذ

كلوية تطرح أيونات الهيدروجان مع أيونات غير طيارة وذلك بطرق عديدية سوف نتناول تفسيرها في ما بعد أن شاء الله

رئوية: لا تعني أيونات الهيدروجان الموثوقة مع أيونات طيارة  ( مثنى  الكربونات ) يتم الطرح في صورة H2O+CO2

الحصيلة

أن التغذية العادية تحدث حموضة تقدر من 50الى 100 ممول أيون هيدروجان ⁺H  في اليوم .....تتصدى اليها الكلى بطرحها بصفة عادية ......هذا، زيادة على فضولات التنفس الخلوي الطبيعية التي تتمثل حسب التفاعل


H2O +CO2    
    HCO3    +    H⁺ے                             CO3H2           

يقدم الجسم أمام كل هذه الإعتداءات التحمضية التي تتكاثر في كل حالات ارتفاع الإستقلاب ( مرض السكر سحق أعضاء بالتهابات متعددة     حادة  خطين أساسيين للدفاع :

الأول : مباشر وفوري . فيزياء كيميائي بحت . يرتكز على عوامل خلوية 

بلاسمية وكورية ( الكريات الحمر ) يتمثل في ما يطلق عليه بالمركبات المثبتة

الثاني بطيء متمثل في الأعضاء الطارحة : الرئة والكلية .....يعملان حسب الطلب حينما يصبح (( الخط الدفاعي الأول ) مغلوبا 

المركبات المثبتة

تمثل الخط الدفاعي الأول ضد التحمض

المثبت هو المادة الكيميائية التي إذا وجدت في المحلول تبقيه على به قار بعد زيادة حمض أو محلول قاعدي

تنقسم المثبتات الحيوية الى صنفين : خلوية وخارج الخلية

المركبات المثبتة خارج الخلية

مثنى الكربونات والحمض الكربوني

يمثل المثبت الأكثر أهمية من الناحية الكمية

يحتوي البلاسما العادي على مثنى الكربونات  3 ֿHCO  وعلى الحمص الكربوني H2CO3  وذلك حسب توازن خاص خاضع للمعادلة التالية

حسب هذه المعادلة يصبح العامل المثبت أي تغير البه متعلقا بالنسبة: مثنى الكربونات/ الحمض الكربوني.......لهذا المركب خاصيتان

يتعلق مع مثبت الهيموغلوبين في الدم سيقع تفسيرها في الفقرة الموالية

احد المركبات له خاصية طيارة : H2CO3 يتفكك في الرئة الى H2O+CO2 يطرح CO2 بالترويحهناك نسبة بين [H2 CO3] والضغط الجزئي لـ CO2 ( ض CO2) في الدم . [H2 CO3] = ء ض CO2

يمكن إذا معرفة كمية [H2 CO3] يتقدير ض  و[HCO3] حسابيا بعد تقدير البع الدموي

مركب فوسفات أحادي المعدن / فوسفات مثني المعدن

لايمكن من الناحية الحيوية سوى مركب فرعي نظرا لقلة كمية الفوسفات المصلية 2 مئك /ل

مركب بروتين / بروتينات

هو أيضا مركب فرعي يتعلق الفعل المثبت بوجود جموع كربوكسيلية وآمنية حرة تثبت أيونات الهيدروجان أو أيونات قاعدية HOֿ

المركبات المثبتة داخل الخلية

يتعلق المركب المثبت مثني الكربونات / الحمض الكربوني مع مثبت العيموقلوبين في الدم في مستوى الخلايا النسجية للجسم يتمية CO2 الخلوي الى CO3H2 عن طريق الانيدراز الكربونية للكرية الحمراء

يطلق ايون مثنى الكربونات 3ֿHCO  وأيون هيدروجان H⁺ الذي يندمج مع الهيموغلوبين والتي تطلق بدورها  جزيئية الأكسيجان  O2 تذهب مباشرة للحلية في مستوىالنخروب الرئوي  3HCO +H⁺ المطلقة من الهيموغلوبين تعطي 3H2CO. تتفكك بدورها الى H2 O  CO2+. يتبدل CO2 مع الأكسيجان

بهذه الألية تمثل الهيموغلوبين 35℅ من القوة المثبتة في الجسم

* الخلايا الأخرى

العظمية خصوصا ، غير معروفة بوضوح ....هناك دور كبير للثوابت الفرعية : بروتين / بروتينات ، وفوسفات وأحادي المعدن أكثر من الجمع حمض كربوني ومثنى الكربونات

دور الرئة في التعادل القلوي الحمضي 

تذكرة فيريولوجية لطرح الـ :  CO2

حمل الـ CO2  من الأنسجة الى ارئة : يحمل مثنى أكسيد الكربون بطريقتين

3/1 في المستوى البلاسمي : يتسرب الـ CO2 من انسجة نحو البلاسما بواسطة فارق في الضغط بين الأنسجة والدم الشراييني .(الضغط الجزئي للـ CO2 أقوى في الأنسجة من البلاسما ). يكون الـ CO2 البلاسمي في حالات مختلفة

مندمج مع البروتينات خصوصا الغلوبيلين ليعطي البروتين الكرباميلية و ⁺H.

مندمج مع الماء ليعطي الحمض الكربوني غير قار والذي يتفاعل حسب المعادلة   CO3H2   CO3Hֿ   ⁺H 

ملاحظة : نعطي أيونات الهيدروجان المطلقة أثناء هذه التفاعلات حموضة تكبح بواسطة الثوابت البلاسمية . وتندمج . أيونات مثنى الكربونات مع أيونات السوديوم

3/2في الكريات الحمر : هنا أيضا يكون الـ CO2  الجملي في ثلاثة حالات

حالة مندمجة

مندمج مع الماء

يتجه التفاعل نحو الجهة (1) في مستوى الأنسجة لأن كمية الـ CO2المتكونة تكون أكثر بينما يحدث العكس في الرئتين.... تثبت أيونات الهيدروجان في مستوى التجمع الإميدازولي  للأكسي هيموغلوبين مما يؤدي إلى تحرير الأكسيجان وتكوين الهيموغلوبين المختزلة ( يدخل الأكسيجان تسربا إلى الأنسجة ) تتسرب أيونات مثنى الكربونات المتكونة وسط البلاسما ويدخل الكلور داخل الكرية الحمراء لردع التوزان الأسمولي

الحالة الأخيرة : مندمج مع الهيموغلوبين في حالة كربامينية

 

الطرح الرئوي لمثنى أكسيد الكربون : CO2

 

تتكون تفاعلات معاكسة للتي وصفت بالنسبة للأنسجة يخلص الأكسيجان الـ CO2 من حالته الكربامينة . فتكون الأكسي هيموغلوبين – أحمض – الذي يخلص الحمض الكربوني من روابطه مع الأيونات 

يتفكك الحمض الكربوني  تجت أثر الأندراز الكربونية  CO2              CO3H2  OH2 + 

يؤدي ذلك لدخول أيونات CO3H  ֿ البلاسمية داخل الكرية الحمراء بينما يخرج الكلور ليلقي السوديوم المطلق من أنيونة HCO3 ֿ 

تدخل أيونات مثنى الكربونات بدورها الى الكريات الحمر لتفكك بواسطة الأنيداراز الكربونية وتعطي CO2 في آن واحد يتسرب الـ CO2 البلاسمي نحو الألفييول ( النخروب ) الرئوية . ويتسرب الأكسيجان من الأفييرول نحة الكريات الحمراء يتعادل تسرب هذين الغازين بغغطهما الجزئي مثلما يوضحه البيان التالي 

التعديل الرئوي 

يتعلق بمنشطين ض CO2  الشرياني والبه الشرياني

ض CO2

كل ارتفاع في ض CO2 يؤدي الى ارتفاع التروح الذي يرمي لمرادعة الإضطراب الأولى

ينم فعلالـ CO2المنشط خصوصا على الطرق المركزية وبصفة ثنائية على الطرق الإنعكاسية (1) بواسطة المستقبلات الكيميائية المحيطة ( الأورتية والكروتيدية

وعكس ذلك فأن انخفاض ض CO2يؤدي الى امخفاض ترويحي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

انعكاسية : عكس المركزية ( vegetative ).

ولكن هذه الحالة تكون دائما مكبحة بقلة الأكسيجان ( انخفاض ض O2 الشرياني الذي يؤدي بدوره الى تنشيط المراكز البصلية المتأثرة لقلة الأكسيجان والتي تجيب بارتفاع الترويح

البه الشرياني

تؤدي تغيرات البه الشرياني الى اضطرابات ترويحية بحيث أن الحقن الشرياني السريع لمحلول حمضي يؤدي الى ارتفاع في الترويح بينما يؤدي المحلول القاعدي الى انخفاض الترويح

هناك ثلاثة تفاسير يمكن أن نعطيها

إما انعكاسيا بواسطة المستقبلات الكيميائية المحيطة ( اورتية والكروتيدية 

أو بتغيير البه داخل الخلية والذي يمكن أن يكون مباشرة حركية المراكز العصبية 

أو بتغير به السائل الدماغي الشوكي

على كل فان ارتفاع الترويح الناتج عن انخفاض البه يؤدي الى طرح الـ CO2ويرادع بذلك تحمضا استقلابيا

إعادة ابتلاع مثنى الكربونات المصفى 

 * الكيفية

يعاد ابتلاع مثنى الكربونات المصفاة  (CO3H  ، ⁺ Na) خصوصا في مستوى الأنوبوب المتقارب أين توجد الأنيدراز الكربونية . أما في الأماكن المتباعدة للنيفرون فتكون إعادة ابتلاع مثتى الكربونات قليلة نظرا لقلة وجود الأنازيم : الأنيدراز الكربونية

إن رشح أيونات الهيدروجان ⁺ H تسهل أعادة ابتلاع أيونات مثنى الكربونات المصفاة ( بدون أن تصحب بطرح الهيدروجان حوالي 40℅ من مثنى الكربونات المصفاة يتم إعادة ابتلاعها في الأنبوب المتقارب بصفة غير مباشرة

تنشط الأندراز الكربونية الخلوية التفاعل التالي

  ← H2CO3 ←  H2O  + CO2 ֿHHCO3+ 

في الحالات العادية ( به بولي تحت 6) هناك إعادة ابتلاع HCO3  ־  المصفاة بمجملها ويكون طرح HCO3   منعدما

تقع إعادة ابتلاع الجملي لمثنى الكربونات ما دامت كميتها البلاسمية تحت 26 مئك /ل . إذا ارتفعت هذه الكمية فوق 26 مئك تطرح مثنى الكربونات بكميات متزايدة في البول

العوامل مراقبة لإعادة ابتلاع مثنى الكربونات

ارتفاع الضغط الجزئي الشرييني لمثنى أكسيد الكربون ض CO2

أسمولالية السوائل خارج الخلية

انخفاض الكلور  والبوتاسيوم

ارتفاع  الكلسيوم الدموي

.     الطرح البولي لأيونات الهيدروجان 

إن طرح الهيدروجان في حالة حموضة مركسة وأمونياك يقع في الأنبوب المتباعد والجامع

الحموضية المركسة : هي كمية هيدركسيد السوديوم (HONa) الأزمة لإعادة البه البولي البلاسمي

تتكون الحموضة المركسة خصوصا بتبديل الفوسفات مثنى السوديوم المصفى الى فوسفات أحادي السوديوم . هناك أيون سوديوم يؤخذ من الخلية الأنبوبية ويعود الى البلاسما في حالة مثنى كربونات السوديوم في آن واحد هناك أيون هيدروجان مرشح من قبل الخلية الأنبوبية ياتي  ليعوض أيون السوديوم . ( الرسم 1

ملاحظة : بمقدور الكلية أن  تطرح أيضا عددا من التجمعات الحمضية وذلك ابتداء من حوامض الأستيل ساليسيليك ، الهيدروكسي بوتوريك  البيروفيك ، السيتريك والتي توجد كلها في حالة أملاح السديوم هنا أيضا يفع ادخار أيونات السوديوم بإعادة ابتلاعها

 

توليد أملاح الأمونيوم 

 

يساهم هذا التوليد للطرح البولي لأيونات الهيدروجان . تنقسم الغلوتامن تحت أثر الغلوتاميناز داخل الخلية الأنبوبية الى حمض غلوتاميكي وأمونياك

يندمج هذا الأمونياك مع أيون هيدروجان مقدم من قبل الخلية  الأنبوبية ليولد أيون الأمونيوم 4⁺NH الذي أخذ بدوره أيون سوديوم مقدم من قبل المصفى الكبي

يعاد ابتلاع هذا الكتون السوديومي في حالة مثنى كربونات السوديوم بينما يطرح أيون الأمونيوم في البول مصحوبا بأيون الكلور

   تدخل هذه الأجهزة المعادلة في الإضطرابات الإستقلابية والتنفسية

الإضطرابات الإستقلابية

أذا كان هناك ارتفاع أيونات اهيدروجان ،  ينخفض البه البولي. ترتفع الحموضة المركسة والأمونيوم البولي . بينما تنعدم مثنى الكربونات من البول

في حالة ارتفاع مثنى الكربونات ، نلاحظ ارتفاع البه البولي وطرح مثنى الكربونات مع انخفاض أو انعدام الأمونيوم البولي والحموضة المركسة 

إذا كان هناك ارتفاع في الـ CO2 تصحب بانخفاض في البه البولي ( بارتفاع الحموضة المركسة والأمونيوم البولي وخصوصا إعادة ابتلاع مثنى الكربونات بصفة موزاية لقيمة ص CO2)

إذا كان هناك انخفاض في الـ CO2 ( ارتفاع التروح ) تصحب بارتفاع البه البولي بانخفاض الأمونيوم البولي والحموضة المركسة وخصوصا ارتفاع الطرح البولي . لمثنى الكربونات

الخلاصة هو أن التعديل الرئوي دقيق وسريع تعمل فيه أيونات الهيدروجان  مثل الهورمون حيث تثير في مستوى المراكز التنفسية البصلية ارتفاع التروح المردع

بينما التعادل الكلوي هو بطئ وعميق . فالكلية تطلق ارتفاع تبول حمضي يمكن أن يخفض البه البولي حتى 606 بطرح  تجمعات حمضية  تأخذ معها أيون  الهيدروجان .


SUIVANT    

Partager cet article

Repost 0
Published by taysir assistance - dans كتاب السكري
commenter cet article

commentaires