Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

Présentation

  • : taysir assistance
  • taysir assistance
  • : medicalised transport,medical assistance, plastic surgery
  • Contact

STOP II

Rechercher

         187882 146207682119751 1124221 n

شكرا للزيارتكم

30 septembre 2010 4 30 /09 /septembre /2010 13:08

 

 

الآميبيــــــاز

 

- مرض ناتج عن وجود طفيل في الجهاز الهضمي .

- الأميبايات او الزواحف او المتحوّلات.

- الأميبيا الاكثر مرضية وخطورة : الأنتاميبا هيستوليتيكا  . وهي بروتوزوار معويّة في البداية... و لكن يمكن أن تتحوّل       إلى مناطق ثانويّة مثل الكبد و بصفة إستثناية الرّئة والقلب والمخ...

I.      التمهيد:

1.    التعريف:

- تعتبر الأنتامييبا هيستوليتيكا الأميبيا الوحيدة الممرضة عند الإنسان.

- بروتوزوار ريزوبود أي طفيل احادي السّلالة او الخليّة, يتحرّك بواسطة إستطالات شفّافة.

- ينقسم الى ثلاثة هيآت .

‌أ.         الهياة الإغتذائية ( تروفوزويت) : هيستوليكا:

- تمثّل الحالة الممرضة.

- توجد في البراز المخاطي .

- حجمها 30 ـ 40 µ .

- يمكن رؤية حركاتها, على شرط أن يتمّ الفحص بسرعة, تظهر تحرّكات سريعة في جهة معيّنة بإرسال إستطالات           شفّفاة ثمّ تفرغ فيها تماما.

- السيتوبلاسم : شفاف على المحيط , ومحبّب في الوسط , يحتوي على كريّات حمر في حالة هضم : من هنا           تسمّى أميبيا بالعة للدّم.

- النواة : بارزة جيّدا بعد التلوّن. لها جسيّم نووي مركزي دائري الشّكل وكروماتين محيطيّة تبطن غشاء النواة بصفة         منتظمة.

‌ب.     الهيأة الإغتذائية مينوتا .

- توجد في الحالات المزمنة داخل القالون. يمكن العثور عليها في البراز الغير الزحاري.

- تتحرّك هي ايضا بإرسال إستطالات, ولها نواة موازية لهيأة هيستوليتيكا.

- اصغرمن الهيأة هيستوليتيكا. 10 ـ 12 µوغير بالعة للدم.

ج.      الهيأة الكيسيّة :يمثّل الكيس هيأة التصدّي وتفشي الأميب.

- تكون مستديرة بدون حركة ولها غشاء ثخن وإنكساري(إنكساري للضوء) .

- يحتوي الكيس الفتي على نواة واحدة أو نواتين مصحوبة بفجوة و طلحات متبلورة هي الاجسام الصبغانيّة ذات نهاية     مستديرة.

- حجم الاكياس الناضجة 12 ـ 11 µ تحتوي على أربع نواة.

2.    الحلقة الحياتية :

تنقسم الحلقة الحياتيّة للانتامبا هيستوليتيكا إلى حلقة حياتيّة غير ممرضة متسبّبة في تفشّي المرض ولإلى حلقة ممرضة تؤدي إلى ظهور الزحار وهيأة هيستوليتيكا البالعة للدم.

‌أ.         الحلقة الغير الممرضة :

 تعيش الهيأة مينوتا وسط القالون أو على سطح الغشاء المخاطي ، تتكاثر بالإنقساميّة وتتغذى بحطام الطّعام وبالجراثيم.

 ليس لها أي دور مرضي.

 في بعض الحالات الغير المعروفة تتحوّل إلى أكياس ذات نواتين إثنين   فأربعة نوايا.

 تطرح هذه الاكياس مع البراز وتبقى حيّة مدّة زمانية طويلة 15 ـ 20 يوم في الماء بحرارة بين 0 و 25°د . بخلاف الهيآة الإغتذائيّة التي تموت بسرعة في الوسط الخارجي.

تلوّث هذه الاكياس الماء والبقول . وحينما تبتلع من قبل عائل جديد تتخلّص من غشاءها المذاب بالعصارة الهضميّة وتتبدل إلى أميب شبه كيسيّة تؤدي في وقت أوّل إلى إنقسام نووي, ثمّ الى إنقسام سيتوبلاسمي يعطي الهيآت مينوتا...

الشيء الذي يجب معرفته من خلال هذه الحلقة الغير الممرضة, هو تفشي الأميبياز عن طريق أشخاص معافين في الظاهر, ولكّنهم حاملين لهذه الأكياس الممرضة.

‌ب.     الحلقة المرضيّة :

تتمثّل الحلقة المرضيّة في تغيّر الهيأة مينوتا إلى هيأة هيستوليتيكا تحت اثر عوامل عدّة.

تغيّر في بكتيريات القالون.

أضرار كيميائيّة أو ميكانيكيّة للغشاء المخاطي.

تملك الهيأة هيستوليتيكا رصيدا أنزيميا هاما ومتنوّعا يعطيها قدرة على الإحتشاء داخل الأنسجة المختلفة للجهاز الهضمي : تريبسين, ببسين هيالورونيداز.

يمكنها أن تخرق الغشاء المخاطي تؤدي بذلك لترك قروح متعدّدة.

تتكاثر تحت الغشاء المخاطي بصفة نشيطة بطريقة إنقسامية تاركة بذلك أقراحا في هيأة "صدفات قميص".

تتعفن هذه الأقراح بسرعة وتكون سببا في الإضطرابات المعويّة للأميبياز الحادّة :

تسهل سرعة االحركة الحلقيّة المعويّة.

إرتفاع رشح الغدد المخاطيّة المجاورة.

جرح الشّعريات الدّمويّة.

تضرّر العقد العصبيّة الباطنيّة ( عقد مايسنار وأورباخ)

تؤدّي كل هذه الإضطرابات إلى اللّزمة الزّحاريّة مع طلق براز مخاطي مُدمي متعدد مصحوب بآلام بطنيّة.

تلتئم التّقرّحات تلقائيا أو بعد المعالجة تاركة بذلك ندبات ليفيّة متسبّبة في المخلّفات المعويّة.

تلقى الهيأة هيستوليتكا في الوسط الخارجي. حيث انّها شديدة التّأثّر بانخفاض درجة الحرارة فتموت بسرعة....

 ولكن في بعض الاحيان يمكن أن تخرق الدّورة الدّمويّة لتصل إلى الكبد حيث تؤدي الى وجود تقرّحات عديدة : الأميبياز الكبدية.

3.    التوزيع الجغرافي :

الأميبياز في حالتها المتفشّية ( مينوتا) عالميّة. أكثر إنتشارا في البلدان الحارّة بينما توجد في حالتها الممرضة إلاّ في البلدان الحارّة.

في آسيا بالخصوص في المناطق الخليجيّة, في الهند , بلدان آسيا الجنوبية الشرقية. توجد أيضا بتواتر مرتفع في إفريقيا المدارية، شمال إفريقيا بلدان الشرق الاوسط وأمريكا الجنوبية ولكنها نادرة في أوروبا وأمريكا الشماليّة.

4.    العلامات السّريرية :

أ.         الأميبياز المعويّة   الحادّة :

 البداية :

 فجئيّة تبتدأ في بعض الأحيان بإسهال خفيف وآلام بطنية.

يوجد في أغلب الحالات بعض العوامل المثيرة : إرهاق ، تغيّر النّظام الغذائي، إبتلاع ماء غنيّة بالمانيزيوم، تغير الطّقس ، إختلال التّوازن الجرثومي المعوي بإستعمال مضادات حيوية....

 اللّزمة الزّحاريّة:

- تضم الآلام البطنيّة, تقلّصات شرجيّة وبراز غير عادي.

- الآلام البطنيّة : تختلف في موقعها وفي حدّتها.

- غالبا ماتكون حادّة. تبدء من السيكوم لتتفشّى عبر الإطار المعوي الغليظ وتنتهي برغبة ملحّة للتبرّز.

 - تقلّصات في العضلات الشّرجيّة مؤلمة تأدّي غالبا في رغبة تبرّز كاذبة.

 - البراز : متعدّد 5 إلى 15 في اليوم غير غائطي متكوّن من خلط قيحي مخطط بالدّم مصحوب بحجم مائي مختلف.

الحالة العامّة للمريض :

- محفوظة مدّة طويلة مصحوبة بخمول  ونحول متعلّقين بنقص الماء.

- تكون الحمى غالبا غائبة إلاّ عند الطّفل. كل إرتفاع حراري يجب أن يؤخذ بعين الإعتبار ويوجّه نحو تعقد كبدي.

 الفحص السّريري :

- بطن حساس خصوصا في مستوى السّيكوم.

- الكبد ذو حجم عادي وغير مؤلم عند الجس.

- مس المستقيم يظهر قارورة فارغة ويعود بمخاط مدمي.

 الكشف الباطني :

- ريكتدسكوبي متلق للمريض ليس له أهميّة إلاّ في حالة فشل الفحص الطفيلي.

العلامات البيولوجية العامّة:

-  إرتفاع الخلايا البيض.

- إرتفاع الخلايا العدلة.

- إضطرابات في اليونوغرام ، الحالات النادرة للنكزة.

 التطوّر :

حسن نحو الشّفاء التام إذا ما وضع علاج.

في عدم المعالجة اوعلاج غير كافي تتطور الأميبياز المعوية بصفة سلبيّة ويمكن أن تنخفظ حدّة اللّزمات الحادّة ولكن سرعان ما تعود مصحوبة بعقدات وخوالف قالونية سيئة.

من بين التّعقدات : نزيف معوي شديد ، ثقبات معويّة او تفشي نحو الكبد : أميبياز كبيدية أو رئوية.

الاشكال السّريرية.

الأميبياز المعوية الحادّة.

الأميبياز المعوية الخفية.

تتصف بإسهال مع آلام بطنية خفيفة.

براز سائل مخاطي غير مدمي أو عجيني مع تناوب بين إسهال وقبض.

لا يتمّ التّشخيص إلاّ بفضل الفحص المخبري.

 الهيآت الحادّة جدا أو الخبيثة نادرة, ولكن خطيرة تأتي عند الأشخاص المرهقين الضّعاف نتيجة قلّة تغذية، أطفال  ، الحوامل، النوافس خصوصا في إفريقيا الغربية أين تكون هذه الحلات الخطيرة متواترة جدا.

كثيرا ما تصطحب الأميبياز المعوية بطفيل معوي آخر أو ببكتيريا معويّة أخرى مثل السّلمونيلوز الشيغلوّز او حتى الستفيلوكوكسي... تتصف الحالة السّريرية بالخطورة إذ تتشارك فيها لزمة سميّة إخمجاجية قصوى مع لزمة زحارية شديدة.

تبرّزات متعدّدة سائلة متقيّحة نتنة مممزوجة بمخاط وبالدم مصحوبة بآلام بطنية شديدة ،إنتفاخ الكبد مؤلم.

يرتكز التشخيص في كشف الأميبيات البالغة للدم في البراز.

في حالة عدم إقامة علاج إستعجالي يكون الحدس مظلم مع ظهور:

- إضطرابات شديدة في التّوازن المائي المعدني.

- نزفة معوية تثقبات قالونيّة متعدّدة،

- خرّاجات كبديّة متفشّية تكون سببا في وفاة المريض.

ب.     الأميبياز المعويّة المزمنة.

نجمع تحت هذا العنوان جميع التّضاهرات المختلفة إثر إصابة أو إصابات متعددة باللّزمة الحادّة... في حين لم يعد هناك أميبيات بالعة للدّم... أو لم يعد هناك أميبيات تمام....

تنكوّن هذه الإضطرابات من جرّاء وجود التخلّفات التّصلّبيّة الإلتهابية والعصبيّة التي كثيرا ما تكون معقّدة بعوامل نفسية جسديّة.

العلامات السّريرية :

*  آلام بطنية ملازمة أو متقطّعة متفشّية في إطار أو مستقرّة في مكان معيّن تشبه آلام المرّة ، القرح المعدي أو الزائدة.

*  إضطرابات في العبور المعوي متّصفة بإسهال مطوّل مع تبرّز مُلح, عادة ما يكون في الصّباح أو بعد الأكل. مع امكانية      وجود  قبض أو تناوب قبض إسهال.

*  إضطرابات في هضم بعض الأطعمة مصحوبة بإنتفاخ لللّبن، الخبز، الفاصولية.

 * إضطرابات مختلفة :

- خمول ، نحول

- قلّة شاهية للأكل ، غثيان.

* إضطرابات عصبية حياويّة.

* آلام بطنيّة عند الجس  في جهة السيكوم والسيغمويد.

*  الفحص المخبري :   سلبي أو إيجابي هيأة مينوتا و/ أو كيسيّة.

5.    العلامات الأخرى :

‌أ.         الدمويات :

 أنيميا مختلفة الخطورة ،  إرتفاع خلايا البيض (العدلة بدون إرتفاع الحمضيّة).

‌ب.     الفحص التّشريحي للمرض :

خراجات في هياة " صدفات قميص" في مستوى السيكوم والسيغمويد تحت الغشاء المخاطي في الطّبقة العضليّة.

II.      التشخيص الطفيلي :

1.    الهدف :

- وضع التّشخيص الإيجابي لأنتاميبا هيستوليتيكا ( هيأة هيستوليتيكا أو مينوتا أو الكيسيّة ).

- وضع تشخيص تفريقي مع الأميبيات الأخرى. (صنف و جنس الأميب.)

 - الهيأة المكتشفة في البراز.

2.    إقتناء البراز :

‌أ.         إحضار المريض للفحص :

- إيقاف العلاج ثلاثة ايام قبل الفحص المخبري في الحالات المزمنة ( الفحم ، البيسموت, الكاولان....)

- نظام أكل مفتقر من الغلال والخضر.

- إبتعاد عن الفحص بالأشعة .

- تنشيط المريض في حالة قبض بمسهل   MgSO4 30  ـ 40 غ/ ل

ب.     جمع البراز :

الآنية : من الافضل آنية كبيرة تيسّر جمع التبرّز بأكمله.

في الحالات الحادّة ، براز سائل  مخاطي مقيح, مدمي يحتّم اجراء الفحص المباشر بسرعة. يجب حمله في إيناء ذات حرارة 37 د.

إذا  كان البراز معجّن في الحالات المزمنة ( يحتوي على شبه أكياس) يمكن تأخيره 24 ساعة لتحول شبه الاكياس إلى اكياس.

‌ج.      نقل البراز :

التبرز في المخبر : وهو الافضل يمكن من فحص مباشرة إذا كان البراز سائلا مخاطيا مدميا.

خارج المخبر : يجب إيصال البراز في زمن لا يتجاوز ساعة على أقصى حد في وعاء محكم الغلق مدفي 37 د.

 إذا فاق الوقت ساعة يجب إنجاز 3 أخيذات :

- أخيذة بدون أي إحضار.

- أخيذة مثبّتة (فورمول ، سائل ميف، سائل بوليفينيليك .)

- أخيذة في وسط نقل يمكّن من زرع الهيآت الإغتذائية.

3.    الفحص الأجهري :

- يوجه الفحص.

- براز سائل , مخاطي ، قيحي ، مدمي … يمكّن من الكشف عن الهيآت الإغتذائية البالعة للدم.

- براز معجن غير قيحي وغير مدمي … يمكّن من الكشف عن الهيآت مينوتا والهيآت الكيسيّة.

4.    الفحص المجهري :

الكشف عن الهيآت الإغتذائية والكيسية:

‌أ.         الهيأة الإغتذائية : (تروفوزويت ).

نتناول درس الهيأة الإغتذائيّة بعد الفحص المباشر تحت الحرارة :

- بدون تلوين.

- الفحص بعد التلوين.

- الفحص بعد الـتكثيف.

- الفحص بعد الزّرع.

الفحص المباشر تحت الحرارة بدون تلوين:

- براز مخفف أوغير مخفف في الماء مالح  9  °\0 0   تحت درجة حرارة 37 د.

- يمكن من كشف الحركة، الهيأة الخارجية والحجم مع محتويات الأميب (كريّات حمر مبلوعة إلخ....)

- المساوي : غير كاف لكشف النّوع يمكن تكميله بالتّلون .

- النتيجة : أنتاميبا هيستوليكا الهيأة هيستوليكا.حركيّة نشيطة بجهة واحدة بالعة للدم.

 نواة غير ظاهرة عند الأميب الحيّة.

         أنتاميبا هيستوليكا الهيأة مينوتا

10 ـ 20 مل غير بالعة للدم. نواة غير ظاهرة: خراجة أقل بروزا، حركيّة بطيئة أو منعدمة.

* التشخيص التفريقي :

- مع  الخلايا الغير الطّفيلية .

- الخلايا البيض البالعة : يمكن أن تبلع الكريات الحمر.

- الخلايا الإبيتاليّة : 30 ـ 50 µ غير متحركة . سيتوبلاسم شفاف. نواة مستديرة.

- الخلايا الطفيلية .

الفحص بعد التلوين :

- يمكّن من إبراز البنية الخاصّة للنّواة مع تشخيص نّوع وصّنف الأميب.

- تلوين بين شريحة وساترة.

- تقنية بايلانجي وفرايجي

* المبدأ : الكريستال البنفسجي والفوشين القلوية بدون تثبيت .

- نواة سوداء سيتوبلاسم أحمر .

- سهلة الإنجاز ، تلوين فوري بدون ضرر للطّفيل. يمكّن من الإحتفاظ بالشّريحة.

- تلوين يتعلق بطبيعة الملون.

- لا تلون نواة الديانتاميبا فراجيليس أثناء التّشخيص التّفاضلي.

تقنية بالميف :

- ينقسم الكاشف إلى أنبوبين :

235 مل مارتيولوت وفورمول.

0.15 مل لوغول.

- يمزج أ + ب مع الاخيذة البرازية.

النواة : الكروماتين غير ملوّنة. الغشاء النووي أحمر أسود.

- السيتوبلاسم : أحمر .

- الكيس والتروفوزومت : اخضر أصفر أصفر بني.

- المحاسن : يسهل النقل. يمكن من اعطاء الأنبوبين للمريض الذي ينجز بنفسه التلوّن.

- المساوي : هو أن تلوّن التروفوزويت يشبه التلوّن القاعدي.

-  تثبيت ـ تلوين شريحة مبلّلة :

-  لا تنجز بصفة نظامية.

-  إنجاز لطاخة رقيقة فوق شريحة

* تثبيت :

- مثبت شانديوم حمضي.

- مثبت بقري بيكروفرمل حمضي.

- مثبت بقري مخفف.

 - تلوين بالهيماتوكسيليز الحديدية (تلائم الحديد مع النواة ).

- نواة : أسود . سيتوبلاسم بدون تلوين أو رمادي.

- تقنية طويلة ودقيقة ، كواشف صعبة الخزن لعدم إستقراراها.

تثبيت وتلوين شريحة جافّة.

- لطّاخة دقيقة تجفّف في المدفأة. ثمّ تلون....

النتيجة : الهدف من التلوين هو إبراز النواة ووضع التشخيص التفاضلي مع الأميبيات الأخرى .

هيأة هيستوليتيكا :

* النواة : جانبية، لها جسيّم نووي مركزي دائري الشّكل وكروماتين محيطيّة تبطّن غشاء النواة بصفة منتظمة. غشاء        نووي رقيق.

* السيتوبلاسم :

- سيتوبلاسم محيطي شفّاف يتقلّص إلى إستطالات شفّافة.

- سيتوبلاسم داخلي محبّب يحتوي على الكريّات الحمر المبتلعة.

* الهيأة مينوتا:

- أصغر حجما بدون كريات حمر في باطنها.

- التشخيص التفاضلي:

- يرتكز على الهياة العامّة وعلى بنية النواة.

- تدل النواة المستديرة على صنف  أنتاموبا.

أنتاميبا هيستوليتيكا.

* نواة جانبية .:

- جسيّم نووي مركزي دائري الشّكل                                  

- كروماتين محيطيّة تبطّن غشاء النواة بصفة منتظمة.

- غشاء نووي رقيق.

أنتاميبا كولي :

- نواة مركزية.                                          

- جسيّم كبير جانبي

- كروماتين محيطية.

أنتاميبا هارتماني   5ـ  10µ.

- بنيّة نواويّة تختلف عن صنف كولى أو هيستوليتيكا.

- نواة في صفة لطخة.

- بدون كروماتين محيطية.

 جسيم ضخم.

بسوديليماكس بوتشيلي : جسيّم ضخم                    

أندوليماكس نانا  :  جسيم ضخم                    

ديانتاموبا فراجيليس : جسيم محبّب كثيرا ما يكون هناك نواتين.                

 الفحص بعد الـتكثيف :

إنّ الهيأة الإغتذائية للأميبيات سريعة الإنقصاف ...لا يمكن إستعمال سوى تقنية( جونو).

 تكثيف الهيآت الإغتذائية تفريق البنية النووية بمحلول أسيتوأسيتات المفرمل ( تقنية فيزيائية كيمياوية)

طفوح العناصر الطفيلية في محلول ايود زئبق.

رسب العناصر الطّافحة بتخفيظ كثافة محلول اليودو زئبق.

 التروفوزويد : نواة صنف أنتاموبا. الاخرى صعبة الوضوح ...

الأكياس :تقنية جيدة للتكثيف وتشخيص الأكياس.

* المحاسن : 

 - سهلة سريعة.

 - التقنية الوحيدة التي تستعمل لتكثيف الهيآت الإغتذائية.

* المساوي :

- غير ممكنة إذا كان البراز غني جدا بالعناصر الإبيتليوميّة.

- تستعمل كواشف محدثة للحساسية.

- تفريق صعب بين أـ كولي ، أ ـ هيستوليتيكا ، أ ـ هارتماني ،     أمينوتا ، الهيآت القزمة.

 الفحص بعد الزّرع :

 المبدأ : يستعمل خصوصا للهيآت الإغتذائية نظرا لصعوبة تكثيفها وفحص الأميبيات قليلة التحرّك.

إذا كانت الهيآت الإغتذائية حيّة يجب إتخاذ إجراآت خاصّة .

إذا كان البراز غني بالأكياس يمكن تركه 48 ساعة في درجة مخبر عاديّة تمكّن من نضجها وتسهيل زرعها. أوساط الزرع :

التقلوق : باه 7.4

عناصر شكلية : نشاء الأزر.

 

  1

1

2

3

دوبال

مصل حصان جامد

وسط رنيجار

نشاء الأرز

نيلكسون

جيلوز + مستخرج نسيجي

محلول ملحي مثبت

نشاء الأرز

 

 الزرع : يدفئ الأنبوب إلى 37 د ويزرع أنبوبين على الأقل.

 الحضانة : 24 س 37 د قراءة أخيرة بعد 48 س.

 القراءة : فحص مباشر ثمّ فحص بعد التلوين.

 ب.     الأكياس :

 الفحص المباشر بدون تلوين :

- الحجم : 12 ـ 14 µ  ( الأكياس الفتيّة أكبرمن  الأكياس القزمة( .

- الهيأة : في أغلب الأحيان مكوّرة, نادرا ما تكون مستطيلة.

- الغشاء : غشاء أقل سماكة من أنتاميبا كولي يحيط بمحتوى كيسي أقل تلؤلؤا.

- المحتوى: 4 نواة في اغلب الأحيان مصحوبة ام لا بطلحات متبلورة

  الطّلحات المتبلورة: لا تكون موجودة في جميع الأكياس -

- عددها 1 أو 2 إنعكاسية واضحة. هيأة مستطيلة ذات أطراف مستديرة.

- أكياس الفتية ذات نواة واحدة: تحتوي (ام لا) على فجوة مُحبّة لليود.

- نواة : كبيرة مستديرة تأخذ من

3/1الر  2/1 مساحة الكيس

 محشوة على المحيط.

غير مغيّرة بالضغط.

 لها خصوصية صنف آنتاميبا : كروماتين محيطية جسيّم مركزي.

كيس فتى ذات نواتين : تكون الفجوة إذا ما تزال   موجودة صغيرة الحجم وتكون النواتين مقترنة بجانب تلك الفجوة.

 كيس قزم ناضج  ذات أربعة نوايا, إنعدام الفجوة . سيتوبلاسم شديد التلؤلؤ يبدو فارغا.. 4 نواة صغيرة صعبة المشاهدة.

الأكياس الغير العادية : ثمانية نوايا ولكن بمحيط عادي

الفحص : بعد التلوين.

ملوّن مثنى اللّوغول : عندما يتلوّن السيتوبلاسم كثيرا تصبح النّواة صعبة المشاهدة.

الطلحات المتبلورة واضحة.

الفجوة بنية مصفرّة.

ملوّن الميف : تبرز الأكياس واضحة على أساس وردي للشّريحة. سيتوبلاسم شاحب. نوات بارزة. و طلحات متبلورة غير ملوّنة.

التّشخيص التّفريقي :

 التشخيص التفاضلي مع أكياس أميبيات أخرى.

ملاحظة : ديأنتاموبا فراجيليس لا تعطي أكياس ويمكن التلوين من تفريق بنياوية النواة.

أكياس : الأحاديات الخلايا الأخرى :

أكياس مستطيلة :

جيارديا المعويّة : 9 ـ 12 µ خط وسيط . 2 ـ 4 نوايا.

أنتيروموناس هومينبس : 6 ـ 8 µ ، 2 ـ 4 نواة .

الأكياس الإجاصية الشّكل :

شيلوماستيكس ميسلاني 7 ـ 8 µ  نواة محشورة إلى المحيط.

كيس ذات محيط أكبر من 20 µ :

 بلانتيديا كولي 45 ـ 65 µ  . لون مستخضر أو بني. شديدة التلؤلؤ. غشاء ثخن مزدوج يحتوي على الهيأة الإغتذائية .

 إزوبورا لوألي : 20 ـ 30 µ  مستطيل ذات غشاء مزدوج.

الفطريات :

 عناصر خماريّة الشّكل أو بلاستوسبور أصغر من 8 µ  غير ملوّنة.

 أرتروسبور : مستطيلة 18 ـ 12 µ ذات غشاء مزدوج وثخن .

 بلاستوسيستيس هومينيس : 10 ـ 15 µ  مستدير. فجوة صفراء برتقالية .سيتوبلاسم يحتوي على حبيبات.

الفحص بعد التكثيف :

يجب إجتناب تقنيات التثفّل والطّفوح.

يجب إستعمال التقنيات ذات مجالين:( تليماز ريفاس ريتشي, بايلانجي , ميف....)

 الفحص بعد الزرع :

 مماثل للهيأة الإغتذائية.

 

suivant

Partager cet article

Repost 0

commentaires